مدارس المعرفة الغوطة الشرقية المحاصرة


في ظل الحصار المطبق المفروض على الغوطة الشرقية المحاصرة وفي ظل تردي الأوضاع الإنسانية نتيجة القصف المتواصل الذي يطال كافة الجوانب الحيوية ، أصبح قطاع التعليم من القطاعات المنسية نظراً لتعرض معظم المدارس والمؤسسات التعليمية للقصف والتدمير ، من وحي هذا المشهد المظلم ومن رحم الحصار قررت مؤسسة زيد بن ثابت الأهلية وضع بصمتها على العملية التعليمة وبدأت مع انطلاقة العام الدراسي 2014-2015 بدعم 42 مدرسة في عموم المناطق بالغوطة المنكوبة ، الدعم شمل الرواتب والأجور للعاملين ، ولكن نتيجة لتردي الأوضاع الأمنية والقصف المتواصل الذي تتعرض له الغوطة المحاصرة قامت المؤسسة مع بداية العام الدراسي 2015-2016 بإنشاء ثلاث مدارس جديدة تحمل اسم مدارس المعرفة تتكفل المؤسسة بكامل نفقاتها يكون مكانها عبارة عن أقبية تحت الأرض مع مراعاة جوانب التهوية لتتلاءم مع العملية التعليمية وتكون بنفس الوقت بمأمن عن عمليات القصف المتواصل ، إضافة إلى 9 مدارس أخرى تتكفل المؤسسة بتقديم الرواتب والأجور إلى العاملين فيها .

الهدف

رفع المستوى التعليمي للطلاب  من خلال الإمكانيات  والموارد المتاحة .       

الخدمات المقدمة 

التعليم المجاني ، تدريس  المنهاج السوري المعدل ، إقامة بعض الأنشطة الترفيهية ، معالجة بعض الآثار السلبية الذي خلفها الحصار والقصف المتواصل على غوطة دمشق  .  

المراحل الدراسية :

المرحلة الابتدائية والإعدادية والثانوية .

تقدير الرواتب والأجور :

تم إعداد دراسة ميدانية من قبل المؤسسة بهدف معرفة المستوى المعيشي لعائلة من 5 أفراد تسكن في الغوطة الشرقية وتم الوصول إلى أن مبلغ مقداره  400 $ يكفي العائلة لمدة شهر واحد  و بناء عليه  تم تقدير متوسط الرواتب بحدود  150$ .

أهم الأولويات لدينا :

  • افتتاح مدارس جديدة تغطي عدد الطلاب الموجودين داخل الغوطة الشرقية والذين هم خارج العملية التعليمية .
  • الاستمرار بتقديم التعليم المجاني .

 

المشاهدات : 595